لمادا يوشك ان تداعى علينا الامم؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

لمادا يوشك ان تداعى علينا الامم؟؟

مُساهمة من طرف شهد في الخميس يناير 13, 2011 9:59 am

 قال رسول الله صلى الله عليه و سلم (يوشك أن تداعى عليكم الأمم كما تداعى الأكلة إلى قصعات))صدق رسول الله فيما قال
بسم الله الرحمن الرحيم 
و بعد الصلاة و السلام على اشرف الانبياء و المرسلين الدي بعت بشيرا و نديرا و سراجا منيرا و بعد
جاء هدا الحديت اسنادا لما يحصل الان في العالم المسلم خاصة و العربي عامة فمند انبعات دين السلام و الحريه و عبادة الله و ترك الشرك و الاصنام و  الكفار في حيرة كيف سيوقفوا هدا الدين و مع مرور الزمن بات هدا الدين منتشرا في انحاء العالم و الى الان مازال ينتشر بينهم ايضا فكل من يراجع تاريخ الاسلام و يطلع على سيرة الحبيب يؤمن به و يدخل في دينه و هدا لايرضي الكفار اليهود و النصاره 
فبدا الحقد على المسلمين مكشوفا و جرب الكفار كل الوسائل و لم يفلحوا و لكننا الان نواجه جيل جديد لا يقل دمويه عن سابقيه  
فاليوم يحاول الكفار التداعي ( التحالف ) كما قال رسول الله صلى الله عليه و سلم في حديته  فقد تحالف اعداء الله و الاسلام على المسلمين و تعددت مخططاتهم فمن الحروب رسم الحدود الى  العولمه الى الفتن الطائفيه الى تقسيم الاراضي
فاليوم  نواجه شتى الوسائل الهجوميه التي تداعى عليها الكفار و من امتلتها
افغانستان و العراق  ( دعت ) امريكا العالم الى ضرب المسلمين و صرحت الى ان الدي لم يحارب معنا سيكون ضدنا فاشتركت بما يقارب سبعه دول في هاتين الحربين
مصر ( دعت ) اسرائيل حلفائها الى اشعال حروب دينيه بين المسلم و المسيحي و دلك لاهمية مصر في قضية فلسطين و الوحده العربيه
و هاهي العراق في حرب طائفيه نتيجة التحالف ( التداعي ) بين الاعداء لاشعال حرب طائفيه بين مسلم سني و شيعي و كردي و دعى الكفار الى تقسيمها و بات حكم العراق في يد ظالين كانوا في عهد الرئيس ( صدام حسين ) في اوكارهم مرعوبين الى ان اتى اسيادهم الى البلاد فخربوها مع بعض
و اخيرا و ليس اخرا من سلسلة التداعي على الاسلام كما تتداعى الاكله على قصعتهم  , السودان فاشتعلت حربا ضاريه بين المسلمين و المسيح فتدخلت اميريكا لتقوم بتقسيم البلد الواحد الى نصفين .
و الدليل الكبير على تداعي الامم على المسلمين هو ( اخلاء المنطقه من الاسلحه ) فلاحظوا معي ان اسرائيل و اميريكا و حلفائهم يقومون باخلاء ارض المسلمين من الاسلحه المتطوره لكي لا يستطيع المسلمون ان يتصدوا الى سلاح الكفار في حال نشوب حرب .
تخيلو معي الشق الاخير من حديت النبي الكريم و مايحصل الان و  عندما تجلس انت و انتي و عائلتك على مائده ( قصعه ) و تكون هده المائده ساخنه جدا فلاحظ ما ستفعله
اولا ستقوم في بعض الاحيان بقلب محتويات القصعه راسا على عقب و هده الحرب
تانيا ستقوم في بعض الاحيان بتقسيم المائده انت و عائلتك و جعل فراغات في كل قسم و تلك الفراغات ستكون حدود اكلك وهده هي ( تقسيم ارض المسلمين و وضع حدود جغرافيه ) م
تالتا ستقوم بتبريد هده الحراره بالزند على القصعه و هده هي  حرب العولمه المعلوماتيه الخطيره
فالعدو اليوم اضحى يستعمل سلاح فتاك لا متيل له و هو السلاح الالكتروني و قاموا بوضع السم فيه كالالعاب و مواقع الانترنت الاباحية و المواقع التي تدخل المسلم في الظلال و تجعله يقوم بتقليد الكفار في عاداتهم و كلامهم .
ارجوا  من الله ان يوفقنا و يجمعنا الى كلمة سواء و ان نتشجع في التصدي الى عدونا
اخواني ان اصبت في هدا الموضوع فمن الله و ان اخطات فمن نفسي و الشيطان
ملاحظه :هدا الموضوع اجتهاد من ادارة منتديات ليبيا المجد فيحق نشره في المواقع و المنتديات الاخرى بشرط نقل المصدر ( منتديات ليبيا المجد ) و شكرا  

______________________توقيعي ___________________
[img][/img]

شهد
وسام التميز
وسام التميز

انثى
تاريخ التسجيل : 11/07/2010
تاريخ الميلاد : 08/01/1990
الجدي
عدد المساهمات : 46
النقاط : 198
مزاجي : حلو
سمعتي : 26

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى