السيد نوري الشهاوي يناشد القائد لبناء مستشفى في القدس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

السيد نوري الشهاوي يناشد القائد لبناء مستشفى في القدس

مُساهمة من طرف admin في الأحد يناير 23, 2011 7:47 pm

ناشد منسق قافلة القدس نوري الشهاوي القائد معمر القذافي لبناء مستشفى ضخم لعلاج الأورام السرطانية بالإشعاع بناء على حاجة قطاع غزة مؤكدا استمرار القوافل الليبية بعد هذه القافلة.
واستنكر الشهاوي – وفقا للعرب اللندنية - تصريحات وزيرة الخارجية الفرنسية ميشيل أليو ماري في قضية الأسرى، مشيرا إلى أنها تعبر عن الكيل بمكيالين لدى الغرب مطالبا فرنسا والعالم الأوربي النظر في جرائم الحرب التي ترتكبها دولة الكيان بحق الإنسانية في قطاع غزة.
استمرار قوافل المساعدات
وأكد المنسق على استمرار تسيير القوافل الليبية لدعم قطاع غزة المحاصر، موضحا أن القائد طلب من اللجنة الدائمة لدعم غزة استمرار تسيير القوافل بشكل شهري متواصل.
وأشار الشهاوي إلى أن مسؤول النقابة العامة للمصارف والتأمين في ليبيا البهلول الثواري سيكون أول الزائرين لغزة بعد التعرف على احتياجاتها بعد هذه القافلة.
وبين المنسق أن وزارة الصحة قد بينت للوفد عددا من نتائج الدراسات والأبحاث لمعرفة آثار استخدام الاحتلال الإسرائيلي للأسلحة المحرمة دوليًا، موضحا أن هذه البيانات والرسائل سيتم إيصالها للقائد معمر القذافي شخصيا.
مشاكل الصحة
ومن جهته أكد مدير ديوان وزارة الصحة الفلسطيني يوسف المدلل أن القطاع الصحي يعاني من عدة مشاكل أبرزها مشكلة الصيانة وانقطاع التيار الكهربائي وعدم توفر الكوادر الطبية والمتخصصة.
وأوضح المدلل أن قطاع غزة يعاني من نقص شديد في الأدوية بما يزيد عن 190 صنفًا من الأصناف الأساسية البالغة 450 صنفا، مناشدا بالضغط على الجهات المسؤولة عن منع إدخال الأدوية والمستلزمات الطبية.
من جانبه، أفاد مدير عام المستشفيات في وزارة الصحة الفلسطينية مدحت محيسن أن الوزارة تعاني بشدة من الأدوية في قطاع غزة في ظل الحصار، مشددا على أن قائمة الأدوية يوجد بها نقص يزيد عن 190 صنفا متغيرة ما بين الفترة والأخرى.
وأشار محيسن إلى وجود نقص في أدوية قد تؤدي لتوقف العمل في غرف العمليات مؤكداُ بالقول: “بلغت النواقص في المستهلكات الطبية وليست الأدوية 156 مستهلكا طبيا وهذا يشكل معاناة كبيرة”.
ودعا مدير عام المستشفيات في ليبيا لإرسال خبراء ليبيين ليدربوا الأطباء في مستشفى الشفاء مناشدا بإدخال أجهزة لإنقاذ وعلاج البيئة من المواد السامة واليورانيوم التي تركها الاحتلال في غزة.
سد العجز
وطالب محيسن الجهات المختصة بالأدوية في ليبيا بالتواصل مع وزارة الصحة لسد العجز في هذه القوائم، مؤكدا أن كثير من التبرعات التي جاءت ليست لها فائدة، ما أثقل كاهل وزارة الصحة في إتلاف الفاسد منها.
وحذر المدير من مخاطر وآثار الأسلحة السامة والمحرمة دوليًا التي استخدمها الاحتلال خلال عدوانه على غزة، مشددا على وجود عدد من حالات الوفاة بسبب أسلحة جديدة لم يتم التعرف عليها في المستشفى.
وأكد رئيس النقابة العامة للمصارف والتأمين في ليبيا البهلول الثواري أن عددا من موظفي المصارف الليبية تبرعوا براتب مستقطع لثلاثة أيام من عملهم لدعم صمود المواطنين المحاصرين في قطاع غزة، وأضاف شنباشر في العمل من أجل تسيير القافلة السادسة لدعم قطاع غزة.
جزء عربي
وأشار رئيس النقابة العامة للمصارف إلى أن القافلة تحمل رسالة ليبيا لدعم أهل قطاع غزة لتقول للعالم بأن غزة جزء عربي لا يتجزأ من الأمة، مؤكدا أن القافلة سترسل رسالة للعالم ولشعب ليبيا أن شعب غزة يحتاج لدعم متواصل لرفع الحصار، داعيا شعب غزة لمزيد من الصمود حتى يتم التحرير.
واقترح من جهته مدير عام مجمع الشفاء الطبي مدحت عباس على الوفد الليبي بتقديم دعم مالي لشركات الأدوية الفلسطينية حتى يتم إدخال الأدوية بشكل أسهل لتوفير الجهد والوقت على القوافل.
ودعا عباس القائد بأن يبعث أطباء لدعم أطباء قطاع غزة وتعليمهم على التقنيات الطبية الحديثة، مقترحا أن يتم فتح أبواب الجامعات الليبية والتعليم الطبي المستمر لكافة الكوادر الطبية في غزة من خلال تدريبها في جراحات المناظير والأورام والقلب والعيون وغيرها من التخصصات التي يحتاجها قطاع غزة ويعاني من نقص في توفر المتخصصين بها.

______________________توقيعي ___________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

admin
Admin
Admin

ذكر
تاريخ التسجيل : 12/12/2009
تاريخ الميلاد : 18/10/1980
الميزان
عدد المساهمات : 338
النقاط : 14560
مزاجي : ممتاز الحمد الله
سمعتي : 6
الموقع : www.libya-almajd.ahladalil.com

http://libya-almajd.ahladalil.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى